Phenix Center
English
 

الرئيسية > تجار سوقي السكر والندى يغلقون محالهم احتجاجاً على الحملات الأمنية

تجار سوقي السكر والندى يغلقون محالهم احتجاجاً على الحملات الأمنية

الاحد, 03 كانون الأول 2017
النشرة الالكترونية
Phenix Center
تجار سوقي السكر والندى يغلقون محالهم احتجاجاً على الحملات الأمنية
المرصد العمالي- أغلق تجار سوق السكر وسوق الندى، صباح اليوم الأحد، محالهم التجارية احتجاجاً على الحملات التي تجريها كوادر امانة عمان والامن العام ضد البسطات المقامة أمام محالهم.
وقال التجار إن المداهمات الأمنية على مدار الساعة في السوق بدأت تثير الرعب لدى المتسوقين، حيث يظهر الأمر وكأن كارثة تجري في السوق.
وقال عضو مجلس أمانة عمان وسام اربيحات، "إن الأمن العام بدأ في الفترة الأخيرة يتغوّل على دور الأمانة وصلاحياتها من خلال المداهمات المستمرة وتوقيف العديد من التجار الذين يضعون البضائع أمام محالهم التجارية في تلك الأسواق المغلقة".
واستهجن اربيحات "القاء قوات الأمن القبض على أي شخص دون التحقق من طبيعة تواجده في المحل أو وراء البسطة، داعيا إياها للعودة إلى وظيفتها الأساسية وهي مرافقة كوادر الامانة من أجل حمايتها فقط، ودون التدخل في الأمور التنظيمية."
ومن جهته قال مدير دائرة البيع العشوائي في أمانة عمان احمد العبيني إن "احتجاج أصحاب المحلات على الحملات الامنية وليس على حملات الامانة كما اعلنوا عن ذلك".
واضاف العبيني "ان اي حملات امنية لا نستطيع التدخل بها وهناك مفاوضات تجري الان مع المضربين من قبل عضو مجلس الامانة ليقوم بنقلها الى امين عمان يوسف الشواربة."
ومن جانبه، قال مصدر أمني "ان الشارع حق للمواطنين وليس لاي احد اخر"، مشيراً الى ان الحملات الامنية جاءت بعد ورود شكاوى عديدة من قبل المواطنين. وأضاف "ان الحملات الامنية ستبقى مستمرة لحين تطبيق القانون والتزام اصحاب المحلات التجارية بما هو مصرح لهم به في الرخص التي حصلوا عليها من الامانة".
وفي تطور لاحق فتح أصحاب المحال محالهم بعد لقاء رئيس اللجنة العليا بأمانة عمان.